الخميس, مايو 30, 2024
الرئيسيةأخبار دوليةمقتل عناصر من حزب الله.. إسرائيل ترد على إطلاق نار من لبنان

مقتل عناصر من حزب الله.. إسرائيل ترد على إطلاق نار من لبنان

أكد تنظيم حزب الله اللبناني، في بيان له، مقتل 3 من عناصره في قصف إسرائيلي استهدف نقاطا حدودية في جنوب لبنان، عقب محاولات تسلل لعناصر مسلحة على الحدود اللبنانية الإسرائيلية اليوم الاثنين، نافيا ما تردد عن مقتل 7 من عناصره. قتل.

ونقلت رويترز عن مصدرين أمنيين قولهما إن حزب الله أطلق وابلا من الصواريخ على شمال إسرائيل ردا على مقتل أعضائه.

وقال مراسل الحرة إن المناطق الحدودية في الجنوب تعرضت لقصف من الجانب الإسرائيلي.

وأضاف أن عددا من قذائف الهاون أطلقت في باحة مركز للجيش اللبناني خارج بلدة رميش، ما أدى إلى إصابة ضابط بجروح طفيفة.

وتشهد الحدود اللبنانية الإسرائيلية توتراً شديداً منذ الساعات الأولى من الصباح، تخللها اشتباكات بالأسلحة الخفيفة والصواريخ على حدود بلدة الظاهرة الواقعة في القطاع الغربي من الحدود بين البلدين.

أعلن الجيش الإسرائيلي مقتل 5 مسلحين حاولوا عبور الحدود اللبنانية باتجاه شمال إسرائيل.

كما نفذ جيش الاحتلال قصفاً مدفعياً وجوياً على المنطقة المحيطة بموقع الحدث، الذي امتد ليشمل أطراف بلدة مروحين والبستان والزلوطية ويارين والناقورة وصولاً إلى بلدة مروحين. بلدة عيتا الشعب في قضاء بنت جبيل، والتي شهدت قصفاً مركزاً استمر لنحو ساعة ونصف.

ونفى مسؤول في حزب الله تحدث لرويترز أن تكون الجماعة نفذت أي عملية داخل إسرائيل، فيما شهدت الحدود عدة محاولات تسلل وإطلاق قذائف هاون سقط عدد منها داخل الأراضي الإسرائيلية.

وفي وقت لاحق، أعلنت “سرايا القدس”، الجناح العسكري لمنظمة “الجهاد الإسلامي” الفلسطينية، مسؤوليتها عن عملية التسلل التي نفذت ظهر اليوم الاثنين، متحدثة في بيان مقتضب عن “إصابة 7 جنود إسرائيليين، بينهم جندي”. أصابة خطيرة.”

وقالت الوكالة الوطنية للدولة اللبنانية إن مجموعة مكونة من أربعة أشخاص تسللت من حدود بلدة الظاهرة باتجاه موقع الظاهرة العسكري الإسرائيلي، حيث تم رصدهم ووقع اشتباك بين الطرفين.

وطلب الجيش الإسرائيلي من سكان البلدات القريبة من الحدود مع لبنان البقاء في منازلهم، معلناً أنه سيواصل عمليات التمشيط بحثاً عن المزيد من المسلحين. وسبق أن طلبت السلطات الإسرائيلية من سكان البلدات الشمالية، وخاصة البلدات الحدودية، إخلائهم بتوجيه من وزارة الدفاع الإسرائيلية.

وينفذ الجيش الإسرائيلي انتشارا واسعا لجنوده وآلياته العسكرية على طول حدود إسرائيل الشمالية مع لبنان.

ويشهد جنوب لبنان نزوحا جماعيا من القرى والبلدات الحدودية مع إسرائيل باتجاه المناطق الداخلية ومدينتي صيدا وبيروت، خوفا من تدهور الأوضاع الأمنية على الحدود. كما تشهد مناطق لبنانية عدة إقبالا كبيرا على محطات الوقود ومراكز التسوق ومستودعات التموين، خشية أن تتطور المواجهات إلى معركة حدودية.

تستمر التوترات الحدودية لليوم الثالث على التوالي في أعقاب التطورات التي تجري في جنوب إسرائيل وقطاع غزة، حيث أعلن حزب الله يوم الأحد مسؤوليته عن قصف 3 مواقع عسكرية إسرائيلية في منطقة مزارع شبعا الحدودية، وهو ما ردت عليه إسرائيل بقصف داخل الحدود اللبنانية. حدود.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأكثر شهرة

احدث التعليقات