الجمعة, يناير 27, 2023
الرئيسيةأخبار دوليةمع تصاعد الدعوات للمفاوضات .. ما شروط روسيا وأوكرانيا لوقف الحرب؟

مع تصاعد الدعوات للمفاوضات .. ما شروط روسيا وأوكرانيا لوقف الحرب؟

أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ، في مقابلة مع محطة تلفزيونية حكومية ، عن استعداده للتفاوض ، وبعد ذلك أكد وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف أن “وقت المفاوضات قد حان ، شئنا أم أبينا”.“.

من جهة أخرى ، تحدث وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا عن نية بلاده عقد “قمة سلام” في فبراير بهدف إنهاء الهجمات الروسية المستمرة على بلاده ، مؤكدًا أن كل حرب تنتهي بطريقة دبلوماسية ، وأن الجميع تنتهي الحروب بإجراءات تتخذ في ساحة المعركة وعلى طاولة المفاوضات..

مع بداية الحرب ، جرت ثلاث جولات من المفاوضات في بيلاروسيا ، وجولة رابعة افتراضيًا ، فيما عقدت جولة خامسة من المفاوضات في اسطنبول ، من أجل الوصول إلى نقاط مشتركة حول القضايا الخلافية ، والتي فشلت جميعها..

شروط روسيا

  • وتحدث وزير الخارجية الروسي عن الشروط التي تراها بلاده ضرورية للسلام ، مؤكدا أن أوكرانيا يجب أن تستسلم وإلا ستستمر الحرب ، بحسب وكالة الأنباء الرسمية “تاس”.“.
  • وجدد لافروف حجة بلاده بأن أحد الأسباب الأساسية لحربها هو مواجهة انتشار النازية الجديدة في أوكرانيا ، داعياً إلى “ضرورة نزع السلاح ونزع النازية”.“.
  • وأكد أن الشرط الأساسي لروسيا لإحلال السلام هو الحفاظ على سيطرتها على 4 مناطق في شرق وجنوب أوكرانيا ، وهي خيرسون وزابوريزهيا ودونيتسك ولوغانسك ، التي ضمتها موسكو في سبتمبر الماضي ، بالإضافة إلى شبه جزيرة القرم..
  • وبحسب مجلة “نيوزويك” الأمريكية ، فإن من أهم الشروط أيضا تعديل الدستور في أوكرانيا ، بحيث ينص على التنازل عن الانضمام إلى أي كتلة عسكرية ، في إشارة إلى الناتو والعودة إلى سياسة الحياد..

مطالب أوكرانيا

  • وفي حديثه إلى وكالة أسوشيتد برس حول عقد قمة سلام محتملة ، اقترح وزير الخارجية الأوكراني أن يتوسط الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس في الإجراءات..
  • واشترط كوليبا ، لدعوة روسيا لحضور القمة ، أن تخضع للمحاكمة على ما وصفها بـ “جرائم الحرب” التي يُزعم أنها ارتكبت في بلاده ، في محكمة دولية ، مما يجعل مشاركة موسكو مستحيلة..
  • وكشرط أساسي للسلام ، دعا الرئيس الأوكراني نظيره الروسي إلى سحب القوات من أوكرانيا ، مؤكدا أن السلام سيبدأ عندما يسحب بوتين قواته من أوكرانيا..
  • كما دعا الرئيس الأوكراني إلى توفير ضمانات أمنية لبلاده كشرط للسلام ، وضرورة تضافر الجهود الدولية لمنع موسكو من شن عدوان مسلح على بلاده في المستقبل..

لا يوجد حل دبلوماسي قريبًا

فيما يتعلق بالظروف الروسية والمطالب الأوكرانية ، قال المحلل السياسي ليون رادسيوسيني لشبكة سكاي نيوز عربية إنهم يظهرون أن الحل الدبلوماسي ، على الأقل في الوقت الحالي ، غير مرجح. كييف ليست على استعداد للتخلي عن مخاوفها الأمنية الأساسية وحقوقها السيادية أو التخلي عن أراضيها ، بينما تصر على روسيا لإبقاء المنطقة تحت سيطرتها.

وأوضح أن مطالب زيلينسكي وتأكيده على ضرورة استعادة وحدة أراضي بلاده ستكون أكبر نقطة شائكة في أي مفاوضات ، لكنه اعتبر أن روسيا ترفع سقف المطالب حتى تحصل على مطلبها الأهم وهو هو اعتراف رسمي بضم شبه جزيرة القرم ، لأن جميع المناطق التي ضمتها ليست تحت سيطرتها. بل إن قواها تواجه أزمات صعبة ، كما يعترف بوتين نفسه ، فضلاً عن إخفاقات.

وأشار إلى أن الوساطة الدولية أو الغربية ، التي قد تمثلها فرنسا ، والتي لا تزال تحافظ على بعض الاتصالات الدبلوماسية مع الكرملين ، قد تدعو إلى العودة إلى ما قبل 24 فبراير ، وقد تلتزم بالاعتراف الأمريكي الأوروبي بضم شبه جزيرة القرم ، التي قد يذعنون لها لإنهاء الحرب والتخلص من عواقبها.

وشدد على أن كل هذا مرهون بمدى جدية روسيا في دعوتها للتفاوض ، وليس كمناورات وتكتيكات سياسية بهدف إلقاء اللوم على الغرب في أسباب تأجيج الحرب وكسب التعاطف الداخلي..

.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأكثر شهرة

احدث التعليقات