الخميس, مايو 30, 2024
الرئيسيةتجارة وأعمالمصر.. أسعار السيارات والحديد تنخفض لأول مرة منذ أكثر من عامين.. ما...

مصر.. أسعار السيارات والحديد تنخفض لأول مرة منذ أكثر من عامين.. ما الأسباب؟

القاهرة، مصر (CNN)– وشهد السوق المصري خلال الأيام القليلة الماضية تراجعا في الأسعار، خاصة للسيارات التي تتراوح قيمتها بين 150-500 ألف جنيه (3164.52-10548.4 دولار) حسب الموديل، وفقا للأسعار المعلنة من قبل تجار السيارات أيضا. حديد بقيمة 10 آلاف جنيه (210.96 دولار) للطن. بحسب التجار.

ويأتي هذا التراجع نتيجة لارتفاع الجنيه أمام الدولار في البنوك بأكثر من 6% خلال الأسبوعين الماضيين في ظل استمرار التسهيلات لحاملي الدولار، وعودة تحويلات المصريين في الخارج عبر القنوات الرسمية.بحسب البيانات الرسمية.

وفي سياق متصل، اجتمع رئيس الوزراء مصطفى مدبولي مع عدد من المصنعين والتجار للإعلان عن بدء تخفيض أسعار السلع بنسبة تتراوح بين 15-20%، على أن ترتفع النسبة إلى 30% بعد عيد الفطر، مؤكداً أن وتم الإفراج عن كافة البضائع المتراكمة في الموانئ..

وخلال أزمة نقص النقد الأجنبي في مصر، ارتفعت أسعار الحديد والسيارات إلى مستويات غير مسبوقة بسبب الاعتماد على استيرادها من الخارج، مما دفع التجار والمنتجين إلى تسعير الحديد والسيارات بسعر الدولار في السوق الموازية، وهو ما دفع التجار والمنتجين إلى تسعير الحديد والسيارات بسعر الدولار في السوق الموازية. وصلت إلى مستويات 70 جنيها، قبل أن تنخفض أسعارها خلال الأيام القليلة الماضية. لأول مرة منذ أكثر من عامين.

قال رئيس شعبة مواد البناء بالاتحاد العام للغرف التجارية، أحمد الزيني، إن جميع شركات الحديد خفضت أسعارها بمقدار 10 آلاف جنيه (210.96 دولار) للطن منذ قرار تطبيق سعر صرف مرن للمصري. الجنيه أمام العملات الأجنبية في 6 مارس، مما أدى إلى انخفاض سعر طن الحديد. ومن مستويات 55-60 ألف جنيه (1160.31-1265.79 دولار) للطن للمستهلك إلى ما بين 40-46.5 ألف جنيه (834.86-980.99 دولار) للطن. كما خفض عدد من المصانع الاستثمارية سعر طن الحديد إلى نحو 37 ألف جنيه (780.54 دولار)..

خفضت شركة حديد عز، أكبر منتج للحديد والصلب في السوق المصري، سعر طن الحديد من مستوى 53.3 ألف جنيه (1124.33 دولار) للطن المسلم إلى أرض المصنع يوم 1 مارس إلى 46.5 ألف جنيه (980.99 دولار). للطن، يوم الاثنين 25 مارس، بحسب الموقع الرسمي. من اجل الشركة.

ويرى الزيني في تصريحات خاصة لـ: سي إن إن عربياً، «انخفاض أسعار الحديد محصلة عاملين: الأول تراجع سعر الدولار أمام الجنيه من مستويات 60-70 جنيهاً في السوق الموازية إلى 47 جنيهاً في البنوك بعد تطبيق لآلية تحرير سعر الصرف، والثاني هو ركود المبيعات في سوق مواد البناء بعد الارتفاع غير المسبوق في الأسعار، وترقب تراجع المستهلكين بشكل أكبر خلال الفترة المقبلة، لكنه ربط استمرار انخفاض أسعار الحديد بمزيد من الانخفاض. تراجع سعر الدولار أمام الجنيه»..

وفي 6 مارس، طبق البنك المركزي المصري آلية سعر صرف مرنة للجنيه أمام العملات الأجنبية بعد اتفاقه مع صندوق النقد الدولي على استكمال إجراءات الإصلاح الاقتصادي، ليرتفع سعر الدولار في البنوك الرسمية من مستوى 30.8. الجنيه إلى أكثر من 50 جنيها، ليتراجع بعدها سعر الدولار على مدار أسبوعين. وارتفع اليومين الماضيين بأكثر من 6% بقيمة 2.74 جنيه، قبل أن يرتفع يوم الاثنين بقيمة 80 قرشا، ليصل متوسط ​​سعر الدولار إلى 47.34 جنيه للشراء، و47.48 جنيه للبيع، على البنك المركزي المصري..

وأوضح أحمد الزيني أن أسعار الأسمنت «استقرت دون تغيير لأن الأسمنت ينتج بالكامل محليا ولا يتأثر بشكل كبير بتغيرات سعر الصرف، إضافة إلى أن هناك انخفاضا في الطاقة الإنتاجية لشركات الأسمنت، وبالتالي وسعر الأسمنت لم يتأثر بارتفاع سعر الجنيه أمام الدولار”..

وفي يوليو 2021، وافق جهاز حماية المنافسة والممارسات الاحتكارية على طلب شركات الأسمنت تخفيض الطاقة الإنتاجية بما لا يقل عن 10% بسبب زيادة حجم العرض، لمدة عام، وتم تمديد القرار مرتين حتى نهاية يوليو المقبل..

وانخفض سعر طن الأسمنت الرمادي إلى متوسط ​​2337.2 جنيه (49.31 دولار) للطن بنسبة تراجع 1.81%، بقيمة 43.07 جنيه (0.91 دولار)، بحسب بيانات بوابة الأسعار المحلية لمجلس الوزراء. ..

وفي السياق نفسه، قال رئيس جمعية تجار السيارات أسامة أبو المجد، إن نصف تجار السيارات في مصر خفضوا أسعار السيارات خلال الأيام القليلة الماضية بنسب تتراوح بين 5-10% نتيجة تراجع سعر الدولار، لكن هذا التراجع «لم يؤثر على تحسن المبيعات». ويتوقع المستهلكون المزيد من الانخفاضات في الأسعار خلال الفترة المقبلة..

وأضاف أبو المجد في تصريحات خاصة لـ: سي إن إن باللغة العربية، تدفقات النقد الأجنبي خلال الفترة الماضية من الدفعة الأولى من صفقة تطوير منطقة رأس الحكمة، وتنازل حاملي الدولار، فضلا عن إطلاق 25 ألف سيارة ضمن مبادرة المصريين في الخارج “ساهمت في توفير النقدية اللازمة لفتح الاعتمادات المستندية لاستيراد السيارات، لكن ذلك لم ينعكس على زيادة كبيرة في حجم المعروض»، متوقعاً استقرار أسعار السيارات في الأسواق خلال الفترة المقبلة، استناداً إلى أن الارتفاع في سعر الدولار الجمركي معوضاً تراجع الدولار أمام الجنيه..

تراجعت مبيعات السيارات في مصر خلال يناير، مسجلة 6.3 ألف وحدة، بانخفاض شهري قدره 40%، وهو أدنى مستوى للمبيعات منذ أبريل 2023، وفقا لبيانات مجلس معلومات سوق السيارات (أميك)..

وفي سياق متصل، قال رئيس شعبة السكر والحلوى بغرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات المصرية، حسن الفندي، إن أسعار السكر الوارد من الشركات التابعة لوزارة التموين استقرت منذ عامين. أشهر عند مستوى 35 ألف جنيه (738.36 دولار) للطن، متوقعاً استمرار استقرار الأسعار خلال الفترة الحالية بعد… جهود حكومية لزيادة حجم الإنتاج والعرض بالأسواق.

مددت الحكومة قرار حظر تصدير السكر لمدة 3 أشهر إضافية. كما تعتزم استيراد مليون طن سكر خلال العام الجاري، منها 300 ألف طن كمرحلة أولى لسد العجز بالسوق وتحقيق استقرار الأسعار..

كما توقع الفندي في تصريحات خاصة لـ سي إن إن عربياً، تواصل أسعار السكر تراجعها خلال الفترة المقبلة نتيجة 3 أسباب، هي على التوالي، بدء موسم حصاد البنجر المستخدم في صناعة السكر، مضيفاً أن هناك توقعات بزيادة حجم المنتج. الكميات المزروعة هذا العام وبالتالي حجم المحصول، وتمديد قرار منع تصدير السكر 3 أشهر إضافية، والعامل الثالث. وأقرت الحكومة الاستيراد العاجل لمليون طن سكر لزيادة حجم المعروض في الأسواق، متوقعة أن يواصل طن السكر التجاري تراجعه بواقع 5 آلاف جنيه (105.49 دولار) للطن خلال الفترة المقبلة..

وذكرت وسائل إعلام محلية أن سعر توصيل السكر مجانا للقطاع التجاري ارتفع إلى 32 ألف جنيه (675.13 دولارا) للطن، ليرتفع بعدها سعر سهم شركة الدلتا للسكر، إحدى الشركات الحكومية المقيدة بالبورصة المصرية، بنسبة 11.4%. ليغلق عند 69.13 جنيه (1.46 دولار). ).

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأكثر شهرة

احدث التعليقات