الخميس, مايو 30, 2024
الرئيسيةرياضةباريس منقسمة في ليلة الوداع.. الألتراس أنقذوا كرامة كيليان مبابي من بطش...

باريس منقسمة في ليلة الوداع.. الألتراس أنقذوا كرامة كيليان مبابي من بطش “الفلاحين”!

3 أسباب دفعت الجماهير للهجوم على الصبي الفرنسي

أسدل الستار على مباراة النجم الفرنسي كيليان مبابي مع ناديه باريس سان جيرمان، والتي شهدت عدة فصول خلال السنوات الماضية بسبب الجدل الدائر حول مصيره مع النادي.

وقرر كيليان أن يكون الموسم الحالي هو الأخير له مع باريس سان جيرمان، حيث أعلن رحيله نهائيا عن الدوري الفرنسي، وسيخوض تحديا جديدا في الموسم الجديد، فيما تشير كافة التقارير الصحفية إلى أنه فسخ اتفاقه مع العملاق الإسباني ريال مدريد.

وانتقل مبابي إلى باريس سان جيرمان قادما من موناكو في 2018 مقابل 180 مليون يورو، لكن بعد مداولات طويلة وجد أن القرار الأفضل بالنسبة له هو مغادرة فرنسا وخوض تحدٍ جديد.

يستمر الموضوع أدناه

الفصل الأخير من مسرحية مملة!

وكانت مباراة باريس سان جيرمان أمام تولوز هي الأخيرة لمبابي على ملعب بارك دي برينس، حيث اعتبرها الجمهور الفصل الأخير في مسرحية الصبي الفرنسي التي أصبحت مملة إلى حد ما ولم تكن نهايتها سعيدة على الإطلاق لجماهير سان جيرمان.

في المشهد الأخير من أي عرض مسرحي، يخرج الأبطال لتحية الجماهير وكالعادة يتلقون التصفيق والهتافات، إلا أن الجمهور انقسم إلى نصفين في المشهد الأخير لمبابي بين وداع حار وهجوم شرس .

وما زاد المشهد صعوبة هو أن باريس، بطل الدوري الفرنسي قبل عدة أسابيع، وقع في فخ الخسارة أمام تولوز (1-3) بمشاركة مبابي، ما جعل الأمور أكثر دراماتيكية من اللازم.

البطولة في الأمتار الأخيرة

وأصبحت أيام مبابي معدودة في النادي الفرنسي، إذ سيخوض الفريق مباراتين فقط الأسبوع المقبل، الأولى أمام مضيفه ميتز في الجولة الأخيرة من الدوري الفرنسي، والتي فاز بها باريس سان جيرمان قبل عدة أسابيع.

أما المباراة الأخيرة فستكون أمام ليون على ملعب بيار موروا يوم 25 مايو في نهائي كأس فرنسا. إنها المباراة الأخيرة في عقد كيليان مبابي مع باريس، وسيكون الفوز بهذه الكأس وتحقيق ثنائية الدوري والكأس أفضل خاتمة له مع النادي.

جيتي

ويأمل النجم الفرنسي نفسه أن يساعد فريقه على الفوز باللقب المحلي، من أجل تعويضه ولو قليلاً عن الوداع القاسي لدوري أبطال أوروبا في نصف النهائي على يد بوروسيا دورتموند.

ورغم حزنه على وداع دوري أبطال أوروبا، إلا أن القدر رحم مبابي ليكون في مواجهة مباشرة مع ناديه المستقبلي (ريال مدريد) في نهائي دوري أبطال أوروبا مطلع الشهر المقبل على ملعب ويمبلي.

ماذا حدث في حديقة الأمراء؟

وبالعودة إلى مباراة تولوز، التي ودع خلالها مبابي الجماهير الباريسية على ملعب الأمراء، نجد أنها حملت العديد من المشاعر المتضاربة لدى النجم الفرنسي، إذ خرج من الملعب أثناء عمليات الإحماء وتوجه خلف المرمى ليحيي رابطة ألتراس باريس التي هتفت باسمه ورفعت صورة عملاقة له في المدرجات. .

وعاش النجم الباريسي أجواء غريبة، بعد أن هتفت جماهير النادي ضده عند إعلان التشكيلة الأساسية، فيما استقبلته مجموعة باريس أولتراس، التي وجهت رسالة وداع لمبابي، كان مضمونها: “طفل”. من ضواحي باريس الذي أصبح أسطورة باريس سان جيرمان”.

في المقابل، شنت جماهير النظام هجوما شرسا على مبابي أثناء نزوله إلى الملعب وأعلن اسمه في التشكيلة. وتكرر الأمر أيضا خلال أحداث المباراة، حيث أطلقوا صافرات استهجان كثيرة أثناء استلامه للكرة، وحتى بعد صافرة النهاية بخسارة الفريق، حصل على نصيب آخر من الهجوم.

الموقف المتناقض للجماهير

هذا التناقض في رد فعل جماهير باريس خلال ليلة وداع مبابي يعود لاختلاف وجهات النظر، حيث أن مجموعة الأولتراس التي دعمت كيليان وكرمته برسالة واضحة تراه رمزا كبيرا للنادي رغم صغر سنه. بعد أن أصبح الهداف التاريخي للفريق.

وبالإضافة إلى إنجازاته المتنوعة وأرقامه المثالية مع باريس، تريد مجموعة الألتراس رد الجميل للفتى الفرنسي الذي بذل كل ما في وسعه لمساعدة النادي على تحقيق البطولات المحلية وحتى دوري أبطال أوروبا، وهو ما فشل الفريق في تحقيقه. فالحلم الأوروبي ليس مسؤوليته وحده.

كيليان مبابي باريس سان جيرمانجيتي

كما أن استمرار مبابي مع باريس سان جيرمان لأكثر من 7 سنوات، سواء بتفضيل النادي بعد انتهاء إعارته في عامه الأول أو اختيار التجديد للنادي الباريسي قبل موسمين على حساب الانتقال إلى ريال مدريد، جعل الجماهير تدرك أن كيليان قدم كل ما في وسعه وأن له الحق في الحصول عليه. فرصة لتحقيق حلم طفولته.

أما السبب الثالث والأكثر منطقية فهو الهجوم الشرس الذي شنته مجموعة الألتراس على رجل الأعمال القطري ناصر الخليفي رئيس النادي الفرنسي، والذي لم يتمكن من توفير العوامل اللازمة لمبابي لإقناعه بالبقاء في باريس من خلال التوقيع منتصف الموسم. صفقات المستوى.

هجوم لاذع من جماهير باريس

أما الجانب الآخر من الجماهير العادية، التي هاجمت مبابي، فيرى أنه لا يحق له الرحيل عن النادي الذي كان يقدره ماديا ومعنويا بكل الطرق الممكنة، ويمنحه أحد أعلى الرواتب في تاريخ كرة القدم.

وبالفعل أصرت إدارة باريس على استمرار مبابي، وعرضت عليه الصيف الماضي عقدا مجزيا للغاية، لكن كيليان اتخذ قراره وأبلغهم برغبته في الرحيل، وهو ما تجده الجماهير العادية خيانة للنادي الذي صنع اسمه في الدوري الفرنسي. عالم كرة القدم.

كيليان مبابي صور جيتي

ويمثل رحيل مبابي عن باريس ضربة قوية للدوري الفرنسي، إذ يكرس الاتهام المستمر له بأن المنافسة هي “دوري فلاحين” لا يستطيع مجاراة الدوريين الإسباني والإنجليزي، وهو سبب آخر للجماهير الباريسية. الغضب من قرار نجمهم.

ورحيل مبابي عن باريس سيجعل مشاركته في الأولمبياد التي تستضيفها بلاده الصيف المقبل شبه مستحيلة، مع تشبث ريال مدريد بجميع لاعبيه خلال فترة الإعداد، وهو سبب أكيد أثار غضب الجماهير مع كيليان الذي ضحى بلاعبيه. حلم وحلم بلاده بذهبية كرة القدم وأثر بشكل كبير على طموحاتهم. .

لا يمكن إغفال إنجازات مبابي

وسواء رحبت جماهير باريس برحيل مبابي أم رفضته، فقد كتب الصبي الفرنسي الشاب اسمه بأحرف من نور في تاريخ النادي، وأصبح بالفعل أهم لاعب في تاريخه من حيث الأرقام والإحصائيات.

ولعب مبابي 307 مباراة مع باريس سان جيرمان، وسجل 256 هدفًا، وصنع 108 أهداف. حصل على 6 ألقاب للدوري الفرنسي (2018-2019-2020-2022-2023-2024)، بالإضافة إلى كأس فرنسا 3 مرات (2018-2020-2021). والأمر نفسه في كأس السوبر الفرنسي.

وعلى المستوى الفردي، فاز كيليان بجائزة أفضل لاعب فرنسي 4 مرات (2018، 2019، 2022 و2024).

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأكثر شهرة

احدث التعليقات