الأربعاء, يونيو 19, 2024
الرئيسيةأخبار دوليةالجيش الإسرائيلي يحقق في قصف مخيم رفح، والإدانات الدولية مستمرة

الجيش الإسرائيلي يحقق في قصف مخيم رفح، والإدانات الدولية مستمرة

أعلن الدفاع المدني في غزة، اليوم الاثنين، ارتفاع حصيلة شهداء القصف الإسرائيلي الذي استهدف مخيما للنازحين في رفح جنوب القطاع، إلى 40 شخصا على الأقل، وإصابة 65 آخرين، في وقت تشهد فيه ال وأعلن الجيش فتح تحقيق في الهجوم.

وقال مدير إدارة الإمدادات والتجهيزات بالدفاع المدني محمد المغير لوكالة فرانس برس إن “عمليات الإنقاذ والانتشال انتهت مساء… وشاهدنا جثثا متفحمة وأشلاء”.

من ناحية أخرى، وصف المدعي العسكري الإسرائيلي اللواء يفعات تومر يروشالمي، اليوم الاثنين، الغارة الجوية على رفح بأنها “خطيرة للغاية”، وقال إن تحقيقات القوات المسلحة في الأمر مستمرة.

وقالت في مؤتمر صحافي لنقابة المحامين الإسرائيليين: إن «تفاصيل الحادثة لا تزال خاضعة للتحقيق الذي نحن ملتزمون بإجرائه بشكل كامل». وتابعت قائلة إن الجيش الإسرائيلي “يأسف لأي ضرر لحق بغير المقاتلين خلال الحرب”.

اتهمت الرئاسة الفلسطينية، الاثنين، إسرائيل بارتكاب “مجزرة” باستهدافها مخيما للنازحين قرب مدينة رفح، فيما قال الجيش الإسرائيلي إنه قصف مجمعا لحركة حماس لتصفية قادة الحركة.

وقالت الرئاسة الفلسطينية في بيان لها إن “ارتكاب هذه المجزرة النكراء يشكل تحديا لكل قرارات الشرعية الدولية”، متهمة قوات الاحتلال بـ”تعمد استهداف خيام النازحين في رفح”.

وفي وقت سابق، الاثنين، أعلنت وزارة الصحة التي تديرها حركة حماس، عن استشهاد 35 شخصا على الأقل وإصابة العشرات في قصف حي تل السلطان بمدينة رفح.

إدانات دولية

قالت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) اليوم الاثنين إن التقارير عن هجمات على عائلات تلجأ إلى رفح في الطرف الجنوبي من قطاع غزة “مروعة”.

وأضافت: “هناك أنباء عن وقوع عدد كبير من الضحايا، بينهم أطفال ونساء، بين القتلى. غزة هي الجحيم على الأرض. والصور التي التقطت الليلة الماضية هي شهادة أخرى على ذلك”.

أدانت مصر اليوم الاثنين “بأشد العبارات” القصف الإسرائيلي لمخيمات اللاجئين في رفح ووصفته بأنه “متعمد”.

وقالت وزارة الخارجية، في بيان لها، إن مصر “تدين بأشد العبارات القصف المتعمد الذي قامت به قوات الاحتلال الإسرائيلي لخيم النازحين في رفح”، والذي أدى إلى مقتل 40 شخصا، بحسب الدفاع المدني في قطاع غزة.

واعتبر البيان قصف مخيمات اللاجئين “انتهاكا جديدا وصارخا للقانون الدولي الإنساني واتفاقية جنيف الرابعة بشأن حماية الأشخاص المدنيين في وقت الحرب”.

وأدان الأردن بشدة استمرار إسرائيل في ارتكاب “جرائم حرب بشعة” في غزة، واعتبرت وزارة الخارجية الأردنية في بيان لها أن ما حدث يعد “تحديا صارخا لقرارات محكمة العدل الدولية وانتهاكا جسيما للقانون الدولي”. والقانون الإنساني الدولي”.

من جهتها، أدانت وزارة الخارجية القطرية تلك الضربة وقالت في بيان لها إن “القصف الإسرائيلي لجنوب قطاع غزة يعقد جهود الوساطة المستمرة ويعرقل التوصل إلى اتفاق لوقف فوري ودائم لإطلاق النار وتبادل الأسرى والمعتقلين”. “.

كما أدانت المملكة العربية السعودية ونددت بالغارة “بأشد العبارات”. وقالت وزارة الخارجية السعودية في بيان لها إن المملكة “تدعو المجتمع الدولي إلى التدخل الفوري لوقف” ما وصفته بـ”المجازر” الإسرائيلية.

بدورها، أعربت الكويت، في بيان لوزارة الخارجية، عن “استنكارها وإدانتها للعدوان الإسرائيلي الجديد على خيام النازحين في مدينة رفح بقطاع غزة”.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأكثر شهرة

احدث التعليقات