الخميس, مايو 30, 2024
الرئيسيةأخبار مصرالبقاء عطشان مقابل البقاء مقاطعًا.. هل تعمدت بيبسي استفزاز المقاطعين؟ شروق...

البقاء عطشان مقابل البقاء مقاطعًا.. هل تعمدت بيبسي استفزاز المقاطعين؟ شروق الشمس يتحقق




محمد علاء



تم النشر بتاريخ: الخميس 16 مايو 2024 – 8:57 ص | آخر تحديث: الخميس 16 مايو 2024 – 8:57 صباحًا

وضجت مواقع التواصل الاجتماعي بالتعليقات الغاضبة حول الحملة الإعلانية لشركة بيبسي تحت شعار “خليك عطشان”، والتي فسرها البعض على أنها رد من الشركة على حملات المقاطعة التي استهدفت منتجاتها ضمن قائمة الشركات الأمريكية، في إطار المقاطعة المستمرة. منذ بدء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

وتداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الأيام القليلة الماضية، صورة يعتقد أنها ملتقطة مؤخرا من أحد شوارع مصر، تظهر فيها لوحة إعلانية ضخمة تحمل إعلانا لشركة المشروبات الغازية الشهيرة تحت شعار “خليك عطشان”.

ولاقت الصورة المتداولة تفاعلاً واسعاً، وحصدت آلاف الإعجابات والمشاركة، والتقطتها الصفحات الإخبارية والمواقع الإلكترونية، ووصفتها بأنها “استفزاز للمصريين”.

تتبع الصور

تغريدة لأحد الحسابات على “ابقوا داعمين للقضية، نحن لا نهتم، ولهذا لدينا أيضًا رسالة للشركة، وهي: دعونا نعطش”. دعونا نقاطع. فلنكن أغنياء». وحصدت التغريدة أكثر من 1300 إعجاب وحوالي 560 إعادة نشر.

كما انتشر المنشور نفسه على مختلف الصفحات والحسابات على فيسبوك، وحصد آلاف المشاركات والتفاعلات، مع تعليقات تدعو إلى استمرار مقاطعة منتجات الشركة.

وأطلق المستخدمون هاشتاج “#Stay_Sections” استجابةً للحملة الإعلانية للشركة.

“الشروق” يتحقق

لكن البحث عن الحملة الإعلانية على جوجل ويوتيوب وجهنا إلى أن شركة المشروبات الغازية أطلقتها أواخر عام 2021 بعدة لغات من بينها اللغة العربية.

بداية الحملة الإعلانية باللغة العربية كانت بإعلان لمنتخب مصر وفريق ليفربول الإنجليزي محمد صلاح. كما كان النجم عمرو دياب بطل إعلان آخر نُشر في فبراير 2023، وكان مغني الراب ويجز أيضًا بطل إعلان آخر نُشر في مايو 2023.

أرباح ربع سنوية

وفي ظل حملات المقاطعة وتأثير بعض المنتجات الأخرى عالميا مثل ماكدونالدز، أعلنت الشركة الأم بيبسي عن زيادة مبيعاتها بنسبة 2.3% إلى 18.25 مليار دولار في الربع الأول من العام الحالي 2024.

وارتفع صافي دخل الشركة في الربع الأول إلى 2.04 مليار دولار، أو 1.48 دولار للسهم الواحد، مقارنة بـ 1.93 مليار دولار، أو 1.40 دولار للسهم في العام السابق.

ولم توضح الشركة تأثير حملات المقاطعة على مبيعاتها في المنطقة العربية، حيث انتشرت الحملات الشعبية لتسويق منتجات محلية بديلة أخرى.

حملات المقاطعة

وانطلقت حملات مقاطعة الشركات الداعمة لإسرائيل بعد حربها الوحشية على الفلسطينيين في قطاع غزة، والتي بدأت في أكتوبر 2023.

وفي آخر حصيلة موثقة: أعلنت وزارة الصحة في غزة ارتفاع حصيلة شهداء العدوان الإسرائيلي إلى 35173 شهيدا و7961 جريحا منذ 7 أكتوبر الجاري.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأكثر شهرة

احدث التعليقات